PROGRAMME FSM TUNIS Dignité et Droits. Together to persue the revolution of rights and dignity - PDF

Description
PROGRAMME FSM TUNIS معا من أجل استكمال ثورة الحقوق والكرامة الصديقات واألصدقاء: بعد النجاح الذي حققته تونس عند تنظيمها للدورة السابقة للمنتدى االجتماعي العاملي يف مارس 2013 وذلك سنتان فقط بعد ثورة

Please download to get full document.

View again

of 45
All materials on our website are shared by users. If you have any questions about copyright issues, please report us to resolve them. We are always happy to assist you.
Information
Category:

Jobs & Career

Publish on:

Views: 21 | Pages: 45

Extension: PDF | Download: 0

Share
Transcript
PROGRAMME FSM TUNIS معا من أجل استكمال ثورة الحقوق والكرامة الصديقات واألصدقاء: بعد النجاح الذي حققته تونس عند تنظيمها للدورة السابقة للمنتدى االجتماعي العاملي يف مارس 2013 وذلك سنتان فقط بعد ثورة 14 جانفي 2011 حمتضنة يف وضع امين دقيق حوالي 70 ألف ناشط من خمتلف اجلمعيات واملنظمات و 5000 مجعية من 170 دولة مع حضور قوي للمجتمع املدني التونسي ساهم بالقسط األوفر حتضريا وتنظيما ومشاركة ومواكبة حدثت منعرجات سياسية مهمة أثبتت كلها تفرد التجربة التونسية وسريها يف االجتاه الذي رمسه هلا الشعب خالل أسابيع الثورة يف كل جهات البالد. فالف رتة االنتقالي ة ال تي تل ت االنتخاب ات األوىل ورغ م أنه ا امت ازت بغي اب الرؤي ة السياس ية وحم اوالت اس تعداء اجملتم ع املدن ي واملعارض ة مع ا والرتاج ع عن املكاس ب وإطالق العن ان للتيارات املتطرفة لتنش ر اخل وف وتربك تطلعات اجملتمع فان اهلبة القوية للمجتمع املدني عرب كل التحركات النضالية الس لمية من اعتصامات ومظاهرات وإضرابات وغريها مل تفرض دس تورا يس تجيب يف جممله اىل تطلعات التونس يني ويتناس ق مع قيم حق وق اإلنس ان العاملي ة فحس ب ب ل فرض ت ف رتة انتقالي ة ثاني ة انته ت رغ م الوض ع اإلقليم ي اهل ش وخملف ات 3 س نوات م ن التهدي د اإلرهابي إىل انتخاب ات تارخيي ة جرت يف كن ف اهلدوء واالس تقرار على ث الث مراحل : تش ريعية ورئاس ية أوىل وثاني ة وه و م ا يعت رب اجنازا هام ا وأمال يف جناح التجربة التونس ية. الصديقات واألصدقاء: إن انعق اد املنت دى االجتماع ي يف تون س س نة 2013 ق د أعط ى نفس ا نضالي ا جدي دا للح راك االجتماع ي متام ا مثلم ا كان ت املنتدي ات املغاربي ة واإلفريقي ة والعاملي ة حاف زا للتغي ري وق وة دف ع يف مواجه ة ديكتاتوري ة بن علي وسياس اتها االقتصادي ة واالجتماعية الفاش لة. الصديقات واألصدقاء: إن ما يهدد تونس اليوم الي أخذت طريقها حنو الدميقراطية واحلرية والتعدد ليس اخلطر اإلرهابي الذي تالشى تهديده بفعل قوة اجملتمع املدني وصالبته وحيويته وصموده يف الدفاع عن أهداف ثورته بل اخلطر هو أن يعاد فرض األجندات الليربالية على اقتصاده مما يزيد يف تعميق أزمته االقتصادية واالجتماعية. لذل ك حن ن مطالب ون أكث ر م ن أي وق ت مض ى الفق ط بالعم ل مع ا م ن اجل إجناح املس ار الدميقراطي يف تونس بل وكذلك من اجل البحث يف البدائل االقتصادية واالجتماعية الي تثب ت هذا املس ار وهي معركة اجملتمع املدن ي يف تون س وكذلك كل مناهضي العوملة الليربالية يف العامل. Dignité et Droits Chers Amis et Amies Après le succès de la Tunisie lors de l organisation de la précédente version du Forum social mondial de Mars 2013 et ceux deux ans seulement après la révolution du 14 Janvier 2011, Accueillant lors d une situation de sécurité délicate, environ militants de diverses associations et organisations et 5000 l association de 170 pays, avec une forte présence de la société civile Tunisienne qui a contribué dans la préparation et dans l organisation du forum et qui a prouvé le caractère unique de l expérience tunisienne et le progrès que son peuple a fait tout au long de la révolution dans toutes les régions du pays. Cependant La période transitionnelle qui a suivi les premières élections, et même si elle a été caractérisée par l absence de vision politique et tente d exclure la société civile et l opposition et ainsi donner la faveur à des courants extrémistes de répandre la peur et de perturber les aspirations de la société, la force de la société civile s incarne dans les mouvements de lutte pacifique, des manifestations, des grèves et autres, n a pas imposé une Constitution qui répond dans son intégralité aux aspirations de la Tunisie et qui s aligne avec les valeurs universelles des droits de l homme mais imposé à nouveau une période transitoire qui s est terminée en dépit de la situation régionale fragile et des menaces terroriste des trois années, des élections historiques dans une atmosphère calme et stable en trois étapes: législatives et présidentielles première et la deuxième, Ce qui est considéré une réalisation importante et un éspoir pour la réussite de l expérience tunisienne. Chers Amis et Amies Le déroulement du Forum social en Tunisie en 2013 a donné un nouveau souffle de mobilisation sociale, tout comme l indice du Maghreb et de catalyseur africain et mondial pour le changement et la lutte contre la dictature des politiques économiques et sociales de Ben Ali. Chers Amis et Amies Ce qui menace la Tunisie d aujourd hui, en son chemin vers la démocratie, la liberté et le pluralisme n est pas une menace terroriste, fanée par la puissance de la société civile, sa dureté et sa vitalité dans la défense des objectifs de la révolution, mais plutôt une réimposition des agendas libérales sur l économie, ce qui approfondi certes la crise économique et sociale. Enfin, nous sommes tenus plus que jamais, non seulement à travailler ensemble pour la réussite du processus démocratique en Tunisie, mais aussi pour la recherche des alternatives économiques et sociales qui prouvent cette voie, ce qui incarne la bataille de la société civile en Tunisie, ainsi que tout les anticapitalistes et ceux qui militent contre la mondialisation libérale. Together to persue the revolution of rights and dignity Dear freinds : After the success that tunisia have accomplisherd when organising its previous cycle of the world social forum in match 20013, two years after the 2014 Revolution welcoming in a minute security position about 70 activists from different associations and organisations and 5000 associations from 50 different nations with a strong attendance of the tunisian community which worked hard by assisting organising and observing. major political turnabouts proved the uniqueness of the tunisian experience and its going in the right path drawn by the people during the weaks of the revolution. The transitional period which followed the first elections althought it was charaterised by the absence of the political vision and the attempt of antogonizing both the civic socitect and the oposition and the retreating of the gains giving freedom to fanatic streams to spread fear and confuse society s aspirations. the strong gift of the civic society throught activist pacific movements among wich sits-in,and protests did not impose a constitution which respond to the Tunisian aspirations and cope with the values of human rights but it did impose instead a second transitional period which ended despite of the delicate regional situation and the outcomes of 3 three years of terroist threat which led to historical elections which took place in total peace and stability on three parts : first and second legislative and presidential which is indeed a great accomplishment and a hope in the success of the tunisian experience. The occurance of the sicial forum in 2013 gave a new activist stance to the social movement exactly like did the african and maghrebian forums before was a catalyst foe change and a pushing force to thr oppositions of ben ali s dictatorship. what threatens tunisian today which took its path to dimocracy and freedom and pluralicity is not terrorist threat but the omposemnt of liberal agendas on its economy which deepens its social and civic crises. Therefore we are demanded more than anytime ever to cooperate in order to make the democratic path succeed in tunisia hich is the struggle of the tunisian civic society and all the proponents of liberal globalisation arround the world. PROGRAMME FSM TUNIS PROGRAMME FSM TUNIS Juntos para completar la revolución de los derechos y de la dignidad Amigos y amigas: Después del enorme aprobación que lo realizó Túnez en, la organización de la edición pasada del fórum social mundial en marzo 2013, que pasó en un ámbito muy asegurado (seguro), entre 70 mil activo de diferentes asociaciones y organizaciones y 5000 asociación de 170 país, con una fuerte presencia de los ciudadanos tunecinos, participaba con una gran parte, preparación, organización, participación y.., pasaba intimaciones políticas muy importantes, (que justificaba la experiencia tunecina muy especificada), mostraron la unicidad de la experiencia tunecina y el progreso en la dirección que lo trazó su pueblo durante la semanas de la revolución en todas la regiones del país. El período de la transición que siguió a las primeras elecciones, y a pesar de que se caracterizó por la ausencia de visión política y los intentos y las pruebas de incitar la sociedad civil y la oposición juntos la marcha atrás de los. de los logros y soltar a los corrientes extremistas para difundir el miedo y confundir las aspiraciones de la sociedad, es que la fuerte donación para la sociedad civil por todos los movimientos pacíficas de la lucha, desde las sentadas, manifestaciones, huelgas y otras, no impuso solamente una constitución para responder en total a las aspiraciones de los tunecinos y ser coherente con los valores de los derechos humanos universales, sino también impuso un segundo período de transición terminó a pesar de la fragilidad de la situación regional y las consecuencias de los 3 años desde la amenaza de los terroristas hasta las elecciones históricas que lo pasó, en una atmósfera de tranquilidad y la estabilidad en tres etapas: primera y segunda elecciones legislativa y presidencial, que se considera un logro importante y esperanza para el éxito de la experiencia tunecina. Amigos y amigas: El foro Social Mundial que pasó en Túnez en 2013, había dado un alma para luchar a la nueva movilidad social, tal como el africano, el magrebí y el mundial foro que era catalizado para el cambio y el impulso ante la dictadura de Ben Ali y sus políticas económicas y sociales Amigos y amigas: Lo que amenaza Túnez hoy que tomó su camino hacia la democracia y la libertad y el pluralismo no es el peligro terrorista que desapareció, gracias al poder de la sociedad civil y su vitalidad, dureza y su resistencia para defender a los objetivos de su revolución, sino más bien la imposición de las agendas liberales en su economía lo que aumenta su crisis económica y social. Juntos por el éxito del proceso democrático en Túnez, pero también para la investigación de alternativas económicas y sociales que apoyaron este camino, que es la batalla de la sociedad civil en Túnez, así como los luchadores contra la globalización en el mundo. Program March 24th: Youth assembly (11:00) Women assembly (11:00) Opening march of the 2015 WSF in Tunis: from : 15:00 from the Municipal Theatro to the Place des Droits de l Homme Opening show (Place des Droits de l Homme) March 25th: Self-organised activities from 8:30 to 17:30 March 26th: Self-organised activities from 8:30 to 17:30 Convergence assemblies from 15:00 to 17:30 March 27th: Self-organised activities from 8:30 to 17:30 Convergence assemblies from 15:00 to 17:30 March 28th: Self-organised activities from 8:30 to 14:00 Feedback of the convergence assemblies at 14:00 Closing march: 16:00 Closing show Programa 24 de marzo: Asamblea de los jóvenes (11h) Asamblea de las mujeres (11h) Marcha de apertura del FSM Túnez 2015 : 15h del teatro municipal hacia la Place des Droits de l Homme 25 de marzo: Actividades auto-organizadas, de las 8h30 a las 17h30 26 de marzo Actividades auto-organizadas, de las 8h30 a las 17h30 Asambleas de convergencia de las 15h a las 17h30 27 de marzo: Actividades auto-organizadas, de las 8h30 a las 17h30 Asambleas de convergencia de las 15h a las 17h30 28 de marzo Actividades auto-organizadas, de las 8h30 a las 14h Asambleas de convergencia de las 8h30 a las 14h Restitución de las convergencias a las 14:00 Marcha de clausura: a las 16h Espectáculo de clausura فضاءات الن ضال داخل املنتدى اإلجتماعي العاملي Programme 24 mars : Assemblée des jeunes (11h) Assemblée des femmes (11h) Marche d ouverture du FSM Tunis 2015 : 15h du Théâtre municipal à la Place des Droits de l Homme Spectacle d ouverture (Place des droits de l Homme) 25 mars : Activités auto-organisées de 8h30 à 17h30 26 mars : Activités auto-organisées de 8h30 à 17h30 Assemblées de convergence à 15h 27 mars : Activités auto-organisées de 8h30 à 17h30 Assemblées de convergence de 15h à 17h30 28 mars : Activités auto-organisées de 8h30 à 14h Assemblées de convergence de 8h30 à 14h Restitution des convergences à 14h Marche de solidarité avec le peuple Plestinien : 16h Spectacle de clôture * ملتقى املواطنة بعد أربع س نوات من االنتفاضات العربية ميكن لنا التس اؤل حول قضية االنتقال. كيف ميكن أن نبين أش كاال للتنظيم االجتماعي والسياس ي حترتم تطلعات الش عوب من أجل املزيد من احلرية والعدالة ما هو الدور الذي ميكن أن تقوم به احلركات االجتماعية للحد من تقد م القوى الرجعية واملنطق النيوليربالي متثل التغريات السياسية اجلارية يف أوروبا االنتفاضة يف بوركينا فاسو املبادرات الشعبية يف أمريكا الالتينية... مسارات للنظر يف بن اء ع امل آخ ر ميك ن في ه ل كل ش خص الت مس ك حبقوق ه التدخ ل واملش اركة يف املناقش ات ال تي تؤس س لش روط حياته اليومية وأخ ذ آراءه بعني االعتبار. كل هذه األس ئلة وغريه ا الكثري تلتقي على مفرتق ط رق املواطنة. س اهموا يف بناء هذا الصرح عرب املش اركة يف املناقش ات * ملتقى ما بعد احلدود األرض احل دود واإلقلي م. ه ي مفاهي م حساس ة تع ين اجلمي ع تث ري االنتم اءات واهلوي ات واجل ذور... لك ن ه ذه الكلم ات ترتب ط أيض ا بالعن ف والس يطرة والتميي ز ورف ض اآلخ ر. م ا العالق ة ب ني املقاوم ة الفلس طينية أح د املهاجري ن م ن جن وب الصح راء وف الح م ن دون أرض بالربازي ل... األرض احل دود واألقالي م. ألج ل ه ذه الكلم ات نعل ن احل رب نقت ل خناط ر حبياتن ا ونقي م اجل دران... كي ف نتغل ب عل ى كل هذا كيفي ة نتعاىل على احل دود س يتم خ الل امللتق ى تقدي م جت ارب مب ادرات مطال ب ونض االت يف ه ذا الس ياق. أرمس وا عامل ا آخ ر ودافع وا عن ه رفق ة أولئ ك الذي ن يناضل ون م ن أج ل بن اءه يف ملتق ى ما بعد احل دود وأينم ا وجدمت! * احلي الكوكب يف تون س ويف أماك ن أخ رى يف الع امل ال جي ين ج زء كب ري م ن الس كان فائ دة تذك ر م ن من وال التنمية املتغذي بالكربون والقائم على االس تغالل املكثف للم وارد الطبيعية بل فقط لفائدة بعض املصاحل اخلاصة. بل األس وأ أنه ا تعان ي مباش رة ج راء ذل ك. إن بيئته ا ه ي ال تي يت م تلويثه ا وظروف صحتها ومعيش تها وعملها هي الي تتده ور. تفتك أرضها وحترم من احلصول على املياه. ت زعزع حياتها اجلماعي ة وتدم ر ثقافتها. وباإلضافة إىل ذلك ف إن تغ ري املن اخ ن زل بثقل ه عليه ا وفاق م يف ه ذا املنحى الغري عادل ألن بلدان اجلنوب والفئ ات األكثر ضعفا هم الذين يعانون من تبعات ذلك أوال. يب ني النض ال ض د املش اريع الك ربى الغ ري جمدي ة واملفروض ة يف مجي ع أحن اء الع امل واالحتجاج ات ض د الغاز الصخري واملس رية العاملية م ن أجل املناخ... أن الش عوب بدأت تعي أهمية التحديات املطروحة مش ككة يف الس عي احملم وم وراء من و اقتص ادي غ ري مس تدام و مطالب ة بالعدال ة البيئية و«احلياة اجليدة«. هذه احلركات ه ي حاملة بدائل لتحقيق حتول طاقي عادل واختاذ قرار مجاعي يف مصري املمتلكات اجلماعية كل ذلك الستعادة سيطرة الشعوب على وجودها. * ساحة العدالة االجتماعية كانت التطلعات االجتماعية مصدر انتفاضة احلوض املنجمي الي أدت إىل االنتفاضة الشعبية التونسية سنة وإىل غاية اليوم فإن السخط جتاه غياب العدالة االجتماعية يف تونس ال يزال حارقا. على الصعيد العاملي أيضا تزداد اهلو ة االجتماعية يف التعمق. وحبجة األزمة املالية العاملية وس داد الديون غري املش روعة و / أو البغيضة يتم فرض سياس ات التقش ف. ومتثل اخلوصصة املتزايدة للخدمات العامة واس تغالل العمال )الشمال واجلنوب( ووضعهم يف تنافس على الصعيد الدولي وعدم مراعاة حقوقهم إعاقات دائمة أمام بناء جمتمعات أكثر عدالة. فالعدالة االجتماعية ليست جمرد مفهوم بل ضرورة! من أجل ذلك سيجتمع الذين يناضل ون يومي ا يف س بيلها بس احة العدال ة االجتماعي ة. إن التعلي م والصح ة واحلماي ة االجتماعي ة واحلق وق االقتصادية واالجتماعية بش كل عام... هي األس وار الي تعيق تقدم احلركات الظالمي ة باختالف اجتاهاتها. هي أسس اجملتمعات الدميقراطية األكثر عدال وسالما. فلندافع عنها! لنلتقي من أجل تبادل اخلربات وخلق مقاومة جديدة ضد احليف االجتماعي. أين يف ساحة العدالة االجتماعية! * فضاء املساواة والكرامة واحلقوق تعاني عديد اجلماعات يف مجيع أحناء العامل من اهليمنة التمييز النبذ... على أساس ما هي عليه ما تفعله ما تصر ح به تفكر فيه أو ما تعتقده. هم النس
Related Search
Similar documents
View more...
We Need Your Support
Thank you for visiting our website and your interest in our free products and services. We are nonprofit website to share and download documents. To the running of this website, we need your help to support us.

Thanks to everyone for your continued support.

No, Thanks